recent
أخبار ساخنة

مدبولي يتفقد المنطقة الاقتصادية لقناة السويس

خلال زيارته للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس:

رئيس الوزراء يتفقد أعمال التطوير الجاري تنفيذها بميناء السخنة بتكلفة 20 مليار جنيه

مدبولي: تكليفات من الرئيس باستكمال أعمال إنشاء وتطوير الميناء وتحويله إلى أكبر ميناء محوري على البحر الأحمر

          خلال زيارته للمنطقة الاقتصادية لقناة السويس اليوم، توجه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، إلى ميناء العين السخنة لتفقد أعمال التطوير الجاري تنفيذها بالميناء، والوقوف على معدلات التنفيذ، ورافقه خلال الجولة وزيرا البترول والثروة المعدنية، والنقل، ومحافظو مدن القناة، ورئيس المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، وعدد من المسئولين.

 وأكد رئيس الوزراء، في مستهل جولته بالميناء، أن أعمال التطوير التي يشهدها ميناء العين السخنة تأتي في إطار تنفيذ تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، باستكمال أعمال إنشاء وتطوير الميناء وتحويله إلى أكبر ميناء محوري على البحر الأحمر، لخدمة حركة التجارة بين الشرق والغرب.

   وبدأت جولة رئيس الوزراء ومرافقوه بتفقد أعمال التداول بالحوض الأول، الذي استقبل أمس، السفينة المُحملة بمستلزمات ومعدات قطار "المونوريل" ، كما تفقد الحوض الثاني الذي تمت فيه أعمال توسعات جديدة من قبل شركة "موانئ دبي العالمية"، وقد تكلفت أعمال الإنشاءات والتوسعة الجديدة نحو 10 مليارات جنيه خلال نهاية 2019 بنحو 560 مليون دولار، حيث شملت أعمال التطوير إقامة ساحة جديدة للحاويات بمساحة 350 ألف متر مربع، مما يسهم في رفع طاقة الميناء إلى أكثر من مليون حاوية سنوياً، كما يضم المشروع أكبر معدات لمناولة الحاويات الصديقة للبيئة في الميناء.

  وعقب الجولة الميدانية للحوضين الأول والثاني، توجه رئيس الوزراء ومرافقوه لتفقد أعمال التطوير الحالية بالأحواض الجديدة، واستكمال الحوض الثاني، حيث استمع لشرح تفصيليّ عن الأعمال الخاصة بالتطوير من المهندس كامل الوزير، وزير النقل، ونسب التنفيذ الحالية لأعمال الحفر والإنشاءات.

     وأشار وزير النقل إلى أن الوزارة بدأت في تنفيذ أعمال تطوير ميناء العين السخنة بالمرحلة الأولى في مارس 2021، التي تتكلف 20 مليار جنيه، وتشمل إنشاء أرصفة جديدة بأطوال 12 كيلومترا طوليا، وبعمق 18 متراً، وساحات تداول بمسطح 5,6 مليون م2، ومناطق تجارية ولوجستية بمساحة 5,3 كم2، تخدمها شبكة من خطوط السكك الحديدية بطول 10كم متصلة بالقطار الكهربائي السريع السخنة / العلمين الجديدة؛ لتستخدم في نقل البضائع وخصوصاً الحاويات على هذا الخط إلى كافة أنحاء الجمهورية، بالإضافة إلى الطريق الشرياني بطول 14 كم تقريباً ليربط بين الأرصفة والميناء ككل، بما يسهم في تلافي وجود أي تكدسات مستقبلاً داخل الميناء ، مشيرا إلى أنه من المخطط الانتهاء من تنفيذ المرحلة الأولى في مارس 2023 .

      وحول الموقف التنفيذي لأعمال التطوير، أشار الوزير إلى أنه تم تكليف شركة دار الهندسة بالأعمال الاستشارية للمشروع؛ حيث تم الانتهاء من أعمال الرفع المساحي وتخطيط الميناء، كما تم تنفيذ الجسات المطلوبة بطول الأرصفة وشملت حوالى 208 جسات من منسوب سطح الأرض ويصل عمقها لمنسوب (-50)، وتشمل الجسات تنفيذ بيزومترات لقياس منسوب المياه الجوفية، بالإضافة إلى الاختبارات المعملية والحقلية المصاحبة لتحديد الأرصفة، كما تم تكليف عدد من الشركات المصرية المتخصصة في تنفيذ الأرصفة وأعمال الحفر لتنفيذ الأعمال طبقاً للمخطط الذى أعده الاستشاري.

 واطلع رئيس الوزراء ومرافقوه على أعمال الحفر التي تمت في مشروع التطوير، حيث أشار وزير النقل إلى أن كمية الحفر الجاف للساحات بلغت 36 مليون م3، كما بلغت كمية الحفر الجاف للأحواض 36 مليون م3، ووصلت كمية الحفر بالتكريك إلى 34 مليون م3، وبلغت كمية الحفر لدائرة الدوران 18 مليون م3، لافتا إلى أنه تم تقسيم الأعمال إلى مرحلتين: المرحلة الأولى وهي (الطريق الشرياني الجنوبي) بطول 8 كم، والمرحلة الثانية وهي الطريق الشرياني الشمالي بطول 4 كم، كما تعرف رئيس الوزراء على الأعمال التي تم تنفيذها للطرق الداخلية، وتعديلات خطوط السكك الحديدية القائمة، بالإضافة إلى أعمال الحمايات المتخذة لخطوط البترول والغاز لحين نقلها، كما اطلع في الوقت نفسه على أعمال إنشاء حاجز الأمواج.

  وأشاد رئيس الوزراء بالأعمال التي يتم تنفيذها في مشروع تطوير ميناء العين السخنة، مؤكدا ضرورة الإسراع بمعدلات التنفيذ؛ نظرا لما يمثله هذا المشروع من أهمية كبيرة في خدمة حركة التجارة العالمية.

#رئاسة_مجلس_الوزراء
google-playkhamsatmostaqltradent