recent
أخبار ساخنة

بطولات يجهلها التاريخ وغاب عنها الإعلام.. فنار بور سعيد

بطولات يجهلها التاريخ و غاب عنهم الإعلام 
 فنار بورسعيد 


بعد مرور 50 عاما بالتمام من أغسطس 67 وانا فى رتبه الملازم اول وبعد النجاح فى العوده من العريش سيرا على الأقدام من خلف خطوط العدو بكامل أفراد فصيلتى عدا شهيد ومفقود ومصاب واحد لنعبر قناه السويس فى 15يونيو والذى قد يكون آخر عبور لوحده كامله من الجيش المصرى وذلك بعد خساره معدات الاستطلاع اللاسلكى لدينا فى القصف الجوى مع مطار العريش والتعرض المباشر للهجوم المدرع قبل دخوله العريش يوم 5 يونيو !
بعد الصمود البطولى اول يوليو فى رأس العش وفشل إسرائيل باحتلال كامل سيناء بالسيطره على بور فؤاد
وبعد الضربه الجويه الشجاعة فى 14و15يوليو والتى استهدفت كافه مواقع العدو على قناه السويس ليصاب العدو بحاله من الذعر الشديد تاركا مواقعه ووفق ماقمنا برصده لاسلكيا !
مع حلول شهر أغسطس ومع العجز الشديد فى معدات الاستطلاع اللاسلكى يتم تكليف مجموعه للقيام بمسح استطلاعى على طول قناه السويس من الحركه لتعويض عجز المعدات بتعليمات من مدير المخابرات الحربيه الى الرائد اسماعيل شوقى قائد الكتيبه (اللواء أ.ح.د مدير الحرب الإلكترونيه السابق رحمه الله ) والذى اكد لى قبل وفاته انه لم تكن هناك اى معلومات عن قوات العدو فى ذلك الوقت وكانت هناك ضروره ملحه للقيام بتلك المهمه !
تكونت المجموعه من النقيب مجدى نعمه الله الجندى(اللواء أ.ح رحمه الله ) وانا وأفراد التصنت وتحديد الاتجاه الاسلكى الذين يجيدون اللغه العبريه وبقليل من المعدات ونبدأ العمل من بورسعيد بعد اختيار أفضل الأماكن لالتقاط الإشارات اللاسلكية وكانت من فوق الهيكل الخرسانى لفندق هيلتون سابقا والذى أصبح ايتاب قبل اكتمال بناءه كذلك من فنار بورسعيد (مدخل القناه) حيث تم التقاط أثمن المعلومات ونم تحديد هويتها ومواقعها الدقيقه فى كل سيناء بل ومراكز الاتصالات فى جبل الشيخ المسؤول عن الجبهه السوريه اللبنانية وكان من الطريف أن نسمع بوضوح من فوق الفندق اتصالات سيارات الشرطه فى تل أبيب وقد كانت تلك الواقعه بالذات ضمن مارواه لى الأستاذ هيكل نقلا عن الرئيس عبدالناصر الذى كان يتلقى تقرير الاستطلاع اللاسكى يوميا مميز بخط طولى أحمر لأهميته الخاصه !
كانت كل مدن القناه مهجره وخاليه من السكان مع بعض مظاهر للحياه مثل محل جيانولا فى بورسعيد لتقديم الطعام وفق ما أتذكر !
نستمر فى أعمال الاستطلاع جنوبا بوثبات كل منها من 5 إلى 10كيلومتر مع أقسى أنواع الاعاشه بالامكانيات الميدانيه فقط لنكمل المهمه مع نهايه أغسطس فى جنوب السويس متحصلين على اول شكل دقيق لأوضاع القوات الإسرائيلية فى سيناء وتحديد مراكز قياده القطاع الشمالى الأوسط والجنوبى ومركز الاتصالات فى جبل ام خشيب ومركز قياده ام مرجم وكافه النقط القويه وأماكن ارتكاز المدفعية والمدرعات وخطوط سير الدوريات والمواعيد الخاصه بها !
كان شرف لى أن أكون ضمن فريق عمل أدى واجبه على أكمل وجه لتكتمل مسيره الصمود والكرامه بتقديم اكبر قدر من المعلومات لوحداتنا الخاصه والقتاليه فى عملياتها الناجحه خلال حرب الاستنزاف (ام الحروب) وحرب أكتوبر وقد كان لى الشرف مره اخرى فى قياده سريه الاستطلاع اللاسلكى فى قطاع الجيش الثالث الميدانى خلال حرب الاستنزاف بعد ذلك !
وانتهز هذه الفرصه لإحياء ذكرى اول شهداء للاستطلاع اللاسلكى الأبرار من سريه الاستطلاع اللاسلكى التكتيكى والتى كانت على خطوط التماس أمام كل القوات المصريه فى منطقه أبو عجيله وطاره ام بسيس فى حرب 67 والذين تعرضوا للهجوم المدرع المباشر وبعد قيامهم بالانذار المسبق بالعدوان الإسرائيلى من السابعه صباح 5يونيو وهم النقيب محمد عقل وزميلى الملازم اول سيد محمود إبراهيم والملازم إبراهيم الصبان وباقى الأفراد تحت قيادتهم رحمهم الله وطيب ذكراهم !!!

من كتابات الرائد محمد الحسيني
الدفعه 45
29 فبراير 1964
مخابرات حربية خدم بالكتيبه 619 إستطلاع لاسلكى
فور إنهاء الفرقه الاساسيه بمدرسه الاشاره عام 1964
google-playkhamsatmostaqltradent