recent
أخبار ساخنة

قصر البارون حكاية لا تنتهي

🏰 قصر البارون 
تحفة معمارية في قلب القاهرة  ..

🏰 صاحب القصر هو البارون إمبان أو إدوارد لويس جوزيف إمبان ، ولد في 20 سبتمبر 1852، والذي جاء إلى مصر من الهند في نهاية القرن التاسع عشر بعد وقت قليل من افتتاح قناة السويس ..

🏰 البارون أمبان هو مهندس و مؤسس مشاريع و مالي و صناعي بلجيكي ثري بالإضافة إلى أنه عاشق للآثار المصرية ، بدأ العمل مع أخوه البارون فرانسوا إمبان و عدد أخر من أفراد أسرته و حققوا نجاحات كبيرة و ثروات هائلة في مجال عملهم في إنشاء المشاريع و خاصة مشاريع مد خطوط السكك الحديدية و الترام و المترو و كذلك الإنشاءات ، حصل على لقب بارون عام 1907 ، قام بإنشاء ضاحية مصر الجديدة و قصر البارون الذي انتهى العمل به عام 1911 ..

🏰 يقع القصر في قلب منطقة مصر الجديدة بالقاهرة ، تحديداً في شارع العروبة على الطريق الرئيسي المؤدي إلى مطار القاهرة الدولي و يشرف القصر أيضاً على شارع ابن بطوطة و ابن جبير و حسن صادق ..

🏰 ترجع فكرة بناء القصر إلى البارون إمبان الذي عرض على الحكومة المصرية فكرة إنشاء حي في الصحراء شرق القاهرة و اختار له اسم ( هليوبوليس ) أي مدينة الشمس و اشترى البارون الفدان بجنيه واحد فقط ، حيث أن المنطقة كانت تفتقر إلى المرافق و المواصلات و الخدمات ، و حتى يستطيع البارون جذب الناس إلى ضاحيته الجديدة فكر في إنشاء مترو ما زال يعمل حتى الآن و أخذ اسم المدينة مترو مصر الجديدة إذ كلف المهندس البلجيكي أندريه برشلو الذي كان يعمل في ذلك الوقت مع شركة مترو باريس بإنشاء خط مترو يربط الحي أو المدينة الجديدة بالقاهرة ، كما بدأ في إقامة المنازل على الطراز البلجيكي الكلاسيكي بالإضافة إلى مساحات كبيرة تضم الحدائق الرائعة ، و بني فندقاً ضخماً هو فندق هليوبوليس القديم الذي ضم مؤخراً إلى قصور الرئاسة بمصر ..

🏰 قرر البارون إقامة قصر ، فكان قصراً اسطوريا ً، و صمم بحيث لا تغيب عنه الشمس حيث تدخل جميع حجراته و ردهاته ، و هو من أفخم القصور الموجودة في مصر على الإطلاق ..   

🏰 استلهم البارون إمبان فكرة القصر من معبد أنكور وات في كمبوديا و معابد أوريسا الهندوسية ، صممه المعماري الفرنسي ألكساندر مارسيل و زخرفه جورج لويس كلود ، و اكتمل بناؤه في عام 1911..

🏰 توفي البارون امبان بمرض السرطان في مدينة Woluwe ببلجيكا في 22 يوليو 1929 و دفن أسفل كنيسة البازليك بمصر الجديدة بالقاهرة ..

🏰 اليوم تم أفتتاح القصر بعد ترميمه، وتعد هذه المرة الأولى التى يشهد فيها القصر عملية ترميم متكاملة، وطالت عملية الترميم الحديقة وأعمال ترميم عربة ترام مصر الجديدة القديمة والمعروضة بالحديقة، والقاعات المختلفة للقصر والبدروم الذى سوف يتم تحويلة إلى مدرسة للتربية المتحفية لنشر الوعى الأثرى لدى الاطفال، وحجرة التحكم الإلكترونى ونظام تامين القصر .. 

🏰 هذا وقد تم تجديد القصر بتكلفة أكثر من 100 مليون جنيه، منها ما يقرب من 15 مليون من دولة بلجيكا والباقى تحملته الدولة المصرية .. 


google-playkhamsatmostaqltradent