recent
أخبار ساخنة

النفط يعاود تراجع أسعاره

النفط يعاود التراجع .. وهذه هي التداعيات 

تحت وطأة وتداعيات الموجة الثانية من كورونا عاد النفط الي التراجع وغادر البرميل مستوى ال40 دولارا الى مستوى ال30 دولارا ، وهنا بعض المؤشرات المستقبلية :

١- تتجدد الازمة خليجيا ، باستمرار العجز الكبير في الموازنات والتي بلغت مستويات غير مسبوقة منذ ١٨ عاما
....... 
٢- توفير  عدة ملايين دولار في الموازنة المصرية لانها وضعت سعرا مرتفعا تحسبا لزيادة اسعار النفط  يصل الي 61 دولارا في وقت تراوح  سعر برميل برنت  بين36-38 دولارا ولو اشترت مصر بعلاوة تشجيعية فانها سوف تشتري البرميل ب 30 دولارا رغم انه بالموازنة اكثر من ضعف ثمن الشراء
...... 
٣- خليجيا ستعود الدول مجدد لاضافة علاوة تشجيعية للمشترين بما فيهم الحكومات ، وقد وصلت العلاوة ( الخصم من السعر ) 10,5 دولار وقياسا علي السعر الحالي فأن المدخول الحقيقي يساوي سعر البرميل مخصوما منه العلاوة التشجيعية ، ثم النقل  بكل كلفته تحميلا وتفريغا ( حسب العقد) ، واخيرا كلفة الانتاج .. وهنا يعني يتبقى الفتات كصافي  دخل
...... 
٤- من المؤكد ان الدول المنتجة سوف تلجأ لزيادة انتاجها لاغراق السوق لتعويض النقص في المداخيل، مما يجدد الازمة السابقة  بشكل  كبير ، حيث ان استيعاب دروس وتجارب  الماضي عصي علي الفهم بالمنطقة 

.....
٥- هناك احتمالات كبيرة لاعلان حالات افلاس مثلما يحدث في اوروبا حاليا ، وسوف تمتد العدوى الي  منطقة الشرق الاوسط حيث تعمد الاعلام اخفاء الحالات السابقة  التي واكبت ازمة كورونا

....... 
٥- استمرار هذا الوضع لمدة شهر بتلك الاسعار
 سيعني مزيدا من الضغوط على المغتربين  سواء بالاستغناء عنهم او تقليص رواتبهم او شطب مشروعات يعملون بها وسوف ينسحب الامر على المواطنين انفسهم
google-playkhamsatmostaqltradent