recent
أخبار ساخنة

الصراع بين الكورونا والاقتصاد

بقلم المستشار محمد عبد المولي                               الصراع الان بين كرونا والاقتصاد الكلي للدول..واصحاب الدخول باليوميه و اصحاب المشروعات الصغيره..الغلق ليس حلا بل  تنميه الوعي المفقود  لدي الشعب علي كافه الهيئات الرياضيه والتعليميه والاجتماعيه والؤسسات العامه ان تتحول الي منصات للوعي و ان تكرس الجهد والصوت العالي لاهميه لارتداء الكمامه وانوتكون،منافذ للتوزيع لا البيع ....توفير الكمامات للطبقات الدنيا اصبح مسؤليه حاله وضروريه علي اصحاب الاعمال والبنوك والهيئات الاقتصاديه..الاعلام كفي هزلا وادفع بكل طاقتك نحو الوقايه ..العقوبات  المقرره من الحكومه لم تردع مخالف يوما ولاتمنع جرم .. نعم الحكومه مقبله بآعباء ماليه مجهده ولكن مازلت تملك قوه التوجيه  العام والدفع صوب الوعي ...مصر الدوله وثمانون في المائه من شعبها  لا يملكون رفاهيه قرار الغلق العام ..لابد ان  نحافظ علي دفع عجله الاقتصاد  تحت مظله الوعي والوقايه ...لابد ان ننشد دعم عامه الناس ان يعرفوا ان الوقايه ليست مرهقه لهم ماديا وعمليا ..مصر في حاجه الي خطاب جمعي يعي الخطر دون تهويل ويسعي للاستعداد والحرص دون تباطئ...
توفير الكمامات الان لايقل شآن عن توفير الذخيره وقت الحروب ..شعار الكمامه لكل مواطن ليس رافاهيه بل حق ..لا تدعوا المواطن يختار بين شراء رغيف الخبز لابنائه  وشراء الكمامه....لا تجعلوا المواطن يكون  حامل للعدوه بسبب السعي للرزق دون وقايه.....القادر  يشتري  كمامات   و علي  الحكومه  توفير منافذ بيع للكمامات ذات المواصفات القياسيه ....بل ان تتطلب الامر تحتكر الدوله انتاج وبيع وتصنيع الكمامات ..هنا دور الدوله من حق الشعب ان يجد الرعايه الحقيقه في حربه ضد الفيروس اللعين لان قوت يومه في خطر ......
google-playkhamsatmostaqltradent