الاحتلال الفرنسي للجزائر وماذا بعد

⭕ عام 1930 أقامت فرنسا إحتفالات كبيرة بمناسبة مرور 100 عام على احتلال الجزائر وأرادت أن تقول للعالم انها قد فرنست الجزائريين والدليل تلك التجربة التي قاموا بها ..

⭕ فقد قام بعض المسؤولين الفرنسيين بإقامة تظاهرة تحييها فتيات جزائريات قامت فرنسا بإلحاقهن بالمدارس الفرنسية وعلمتهن اللغة الفرنسية، وألبستهن اللباس الفرنسي في محاولات لتجريدهن من هويتهن الاسلامية .

⭕ وبعد 11 سنة من التكوين الموجّه لطمس هويتهن، هُيّئت لهن حفلة تخرج ، دُعي إليها المسؤولون والصحفيون ، فكانت صاعقة مدوية للفرنسيين ولكل الحاضرين حين رأوا الفتيات الجزائريات يخرجن وهن يلبسن الحجاب!!

⭕ ثار الاعلام الفرنسي ، ووجهوا سؤالاً إلى "لاكوست" وزير المستعمرات الفرنسي مفاده : ماذا كانت تصنع فرنسا في الجزائر طيلة مائة عام؟! .. ، عندها قال "لاكوست" قولته المشهورة : وماذا أفعل إذا كان القرآن أقوى من فرنسا!! .


تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

الغاء العمل بالقانون ١٤٨ والعودة للقانون القديم

عاجل رابط نتيجة الثانوية العامة واخر الاخبار

توظيف الأموال فخ للنصب والاحتيال علي البسطاء بزفتي