recent
أخبار ساخنة

السيسي يتحدث عن المشروعات القومية

السيسي عن المشروعات القومية: "والله اللي بنعمله ده ما يتعمل"

كتب / محمد على الشهاوى 

أكّد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أنَّ الدولة تعمل على النهوض بمصر في جميع المجالات، مشددًا على أنَّ ما تفعله مصر من إنشاء العديد من المشروعات القومية للارتقاء بها وبشعبها لا تفعله دول أخرى: "اللي بنعمله ده والله ما يتعمل". 
وقال السيسي، خلال حفل افتتاحه عدد من المشروعات لوزارتي التعليم العالي والتربية والتعليم بالإسكندرية، إنَّ معدلات العمل المطلوبة من أجل ملاحقة الزيادة السكانية معدلات قد تظهر سريعة ولكنها ليست سريعة ولكنها معدلات عمل متسارعة مع المسار المتسارع، "لو عدد السكان ثابت مش هبقى قلقان أوي، عندنا فجوة من السنين اللي فاتت ومطلوب للسنين الجاية، عندي أنهي الفراغ والفاصل اللي كان قبل كدا وأعمل للي جاي".
وأضاف رئيس الجمهورية، أنَّ "الزيادة السكانية بعد 30 عامًا ستصل لـ200 مليون نسمة والشاب الذي يعيش الآن سيكون هذا التاريخ حياته ومستقبل أبنائه"، مستكملًا "اللي بتكلم فيه هو التوصيف الحقيقي للتردي اللي حصل في مصر خلال السنوات اللي فاتت والدولة لم تتقاعس، بقول كلام أتحاسب عليه أمام الله وأمام أرقى العقول والجامعات التي تفكر في الدولة المصرية ومستقبلها، ومستعد أقعد وأُسأل على كل كلمة بقولها من منظور علمي لمستقبل يمس المصريين، خلال 30 عامًا".
وتابع رئيس الجمهورية: "الدولة السنوات السابقة تقاعست في شرح القضية لشعبها، والدولة في الوقت ده مكانتش تقدر تعمل أكتر بكتير من اللي اتعمل، واللي الدولة بتعمله ده والله العظيم.. والله العظيم.. والله العظيم ما يتعمل.. إحنا بنعمله بفضل الله".
ويفتتح الرئيس السيسي، صباح اليوم، الجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا بمدينة برج العرب بالإسكندرية، مع عدد من الجامعات الأخرى الأهلية ومشروعات لوزارتي التعليم العالي والتربية والتعليم.
والجامعة المصرية اليابانية للعلوم والتكنولوجيا هي جامعة بحثية حكومية مصرية ذات طبيعة خاصة، مملوكة بالكامل للحكومة المصرية، وجرى توقيع الاتفاقية الثنائية لإنشاء الجامعة بين حكومتي مصر واليابان في مارس 2009، حيث بدأت الدراسة في مرحلة الدراسات العليا في 8 برامج هندسية في فبراير 2010، وتخرج نحو 263 طالب ماجستير ودكتوراه في الجامعة حتى الآن، يعمل معظمهم كأعضاء هيئة تدريس في الجامعات الحكومية والمراكز البحثية المصرية.
وتعتمد سياسة الجامعة على الاستفادة من النموذج الياباني في "التعلم النشط المبني على التجريب والابتكار" والذي يعتمد على البحث العلمي والتطبيق العملي ومنهجية حل المشاكل؛ وتنفرد الجامعة بتخصصات أكاديمية بينية متفاعلة مع القطاعات الصناعية والإنتاجية والخدمية، وهي جامعة بحثية من الطراز الأول حسب المعايير العالمية.
ووقع بروتوكول إنشاء المرحلة الأولى لحرم الجامعة في مدينة برج العرب الجديدة في 14/5/2016 بمبلغ 1.25 مليار جنيه، كما جرى توقيع بروتوكول المرحلة الثانية في 21/8/2017 بمبلغ 3.75 مليار جنيه؛ وتبلغ نسب التنفيذ في كل من المرحلة الأولى والثانية 100%.
google-playkhamsatmostaqltradent