الحسد يقبر - نغم الجلب


كتبت : نغم الجلب

يتمنّى الإنسان زوال نعم الله عن الغير، فيتمنّى فشل من يراه ناجحاً ومتفوقاً، ويتمنى المشاكل والنزاعات بين الأزواج المتحابّين، ويمنى فقر من يراه غنياً، والحسد يحصل من نفس شريرة غير قانعة وراضية بما قسم الله لها من النعم، بحيث تجعل الإنسان يستكثر نعم الله -تعالى- على عباده.

تقسم العين إلى ثلاثة أقسام، وهذا ليس تقسيمًا قطعيًّا:


أولًا: العين المعجبة: وهي التي يكون مسؤولًا عنها الشخص نفسه؛ بحيث يفرط في الإعجاب بنعمةٍ ما، دون أن يباركها،

ثانيًا: العين الحاسدة: تكمن في تمنّي زوال النعمة عن المحسود، وتكون مكلّلة بالصّفات الذميمة كالغيرة، والحقد، والكراهية.

ثالثًا: العين القاتلة : من أكثر أنواع العين ضررًا؛ فهي تخرج من العائن إلى المعيون مباشرةً بقصد الضرر.

يتوقّى به الناس هو التزام طاعة الله تعالى


الإكثار من ذكره، 
المحافظة على أذكار الصباح والمساء، وسؤال الله العافية، 
خاصة الرقية الشرعية، وفيما يأتي بعض الأدعية والأذكار:

الاستعانة على قضاء الحوائج بالكتمان، 
عدم إخبار الناس بفضائل االله تعالى، إلا الثقة منهم.



تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

الغاء العمل بالقانون ١٤٨ والعودة للقانون القديم

عاجل رابط نتيجة الثانوية العامة واخر الاخبار

توظيف الأموال فخ للنصب والاحتيال علي البسطاء بزفتي