recent
أخبار ساخنة

غادة رجب حبس رجل الاعمال جمال الغنيمي

حبس رجل الاعمال الاسكندري جمال الغنيمي 

قال عمر جمال الغنيمي، عضو لجنة الإسكان بمجلس النواب

، إنَّ والده جمال الغنيمي، محبوس على ذمة قضيتي مخالفات بناء.

وأكّد "عمر" أنَّ والده صدر له قرار ضبط وإحضار في شهر يوليو الماضي، 
لمخالفات بناء، وأنَّه سلم نفسه للنيابة العسكرية منذ 5 يوليو الماضي في قضيتي مخالفات بناء خاصتين ببرجين يمتلكهما

، مشيرًا إلى أنَّ والده ما زال محبوسًا، على ذمة المخالفتين.

وحول مشاركة عمه خميس الغنيمي لوالده في مجال المقاولات،
 قال إنَّ عمه يعمل في مجال الحديد، ودخل مجال المقاولات منذ عامين فقط.

ونفى "عمر" دفع والده أو عمه أي مبالغ مالية للتصالح في هذه المخالفات حتى الآن، حسب تصريحه.

وكشفت مصادر، أسماء "الحيتان الخمسية"، الذين تحدث عنهم مصطفى مدبولي، رئيس الحكومة، بالأمس، وقال إنَّهم دفعوا ما يقارب مليار جنيه للتصالح في مخالفات البناء.

وقالت المصادر، ، إنَّ الـ5 رجال أعمال هم: محمد إسماعيل وجمال الغنيمي وشقيقه خميس الغنيمي وجمال حمادة وعزيز شنودة.

وأوضحت المصادر، أنَّ عزيز شنودة قُدرت غرمات مخالفاته بـ200 مليون جنيه، دفع منها 105 ملايين جنيه "كاش"، و95 مليونًا بنظام التقسيط على سنة، فيما دفع جمال حمادة 50 مليونًا ويتبقى عليه 150 مليونًا بالتقسيط على سنة، ودفع جمال الغنيمي 100 مليون جنيه ويتبقى عليه 50 مليون جنيه، وكذلك شقيقه "خميس" دفع 100 مليون ويتبقى عليه 50 مليونًا، أما محمد إسماعيل فالمفترض أن يدفع 200 مليون دفع جزءًا ويتبقى جزء.

كان الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قال إنَّ بعض كبار المقاولين بنوا أبراجًا مخالفة بكميات كبيرة في فترات سابقة، ومثلاً في محافظة الإسكندرية دفع بعضهم مئات الملايين من الجنيهات للتصالح في مخالفات بنائهم.

وأضاف "مدبولي"، رداً على استفسارات رؤساء التحرير وكبار الكتاب والإعلاميين في مدينة القليوبية أمس، أنه تم إلقاء القبض على هؤلاء المقاولين، وتمت إحالتهم للنيابة العسكرية بالفعل، وتمّ تحديد مخالفتهم، وهو الأمر الذي وصل لدفع أحدهم مبلغ 200 مليون جنيه للتصالح.

وأشار رئيس الوزراء إلى أنَّ هناك 5 مقاولين دفعوا للتصالح في مخالفات بنائهم مليار جنيه كاملة، متابعًا: "عشان بنوا 40 ولا 80 برج مخالف، واستغلوا الفوضى، وأصبح ده وضع قائم وناس ساكنة، وعشان يتصالحوا دفعوا 100 ولا 200 مليون جنيه".

وشدد رئيس الوزراء على أنَّ مئات الموظفين تمت إحالتهم للنيابات، وللنيابة الإدارية، مضيفاً: "إحنا مش جايين على المواطن البسيط"، مضيفًا أنَّ الحكومة بدأت بـ"الحيتان الكبار" الذين تسببوا بالظاهرة.
google-playkhamsatmostaqltradent