recent
أخبار ساخنة

غادة رجب ومازال ملف القضية الفلسطينية يضيع

ومازال مسلسل اسقاط الدولة الفلسطينة مستمرا" ٠٠
زعماء فلسطين هم من اضاعوا قضيتهم ٠٠٠
الكاتب السياسي / احمد السبكي يطرح رؤيتة ليثبت بالدليل القاطع جرم القادة الفلسطنيين في ضياع قضيتهم ٠٠٠
منذ وعد بلفور  وزير الخارجية البريطاني بانشاء وطن قومي لليهود في فلسطين قسمت فلسطين الي قسمين الشرقي فلسطين العربية والغربي فلسطين اليهودية استطاعت اسرائيل ان تقوي بنيانها من تسليح وشراء اراضي وعودة يهود الشتات وعام ١٩٣٦ مازال الزعماء الفلسطنيين يتصارعون علي الزعامة " الكرسي" حتي استطاعت اسرائيل ان تفرض نفسها كامر واقع ٠ ٠ وبدأ الصراع العربي الاسرائيلي  بدأ من العدوان الثلاثي علي مصر ونكسة ٦٧ الي ان شاء الله ان يحقق الجيش المصري النصر ٧٣ ٠٠ السادات وكامب ديفيد معاهدة السلام والذي رفض الخاين عرفات حضور المفاوضات وظل كرسيه فارغا في فندق ميني هاوس ٠٠ وحصلت مصر علي ارضها كاملتا" ٠٠ اسس العرب حينذاك جبهة الرفض من زعماء الشعارات الناصرية    صدام حسين    القذافي   صالح اليمن   حسين الاردن   تونس وتلقي دعم من تلك الدول   الدولار مقابل الارض  واراد ان يعود عرفات مرة اخري لكن في اسلوا مع اسحاق رابين لكن بخسارة كبيرة من الارض  ولكن متطرف يميني اسرائلي قد قتل رئيس الوزراء الاسرائيلي وتابعت كم الدموع والبكاء التي نزفت من غين الملك حسين اثناء مراسم دفنه مات عرفات وجاء صديق اليهود المخلص عباس  لتتهوه القضية رويدا رويدا ثم نري مشهد غريب ان تقوم المخابرات الاسرائاية بانشاء حركة حماس ٢٠٠٤ الجناح العسكري للاخوان لتبتعد السلطة عن غزة وتنجح اسرائيل في رسم ملامح دولة فلسطين الهشة ٠٠ وتفشل مع محاولات السلطة في اقناع المجتمع الدولي بقضيتهم ٠٠ اليوم ترفض ايضا السلطة الفلسطينية كالعادة الدخول في منظمة غاز المتوسط وترفض التوقيع كعادتهم لتدخل فرنسا في المنظمة لتزداد ثقلا"  وتصبح السلطة خارج نطاق المجتمع الدولي ٠٠ كنت اتمني ان اقول عاشت فلسطين ولكنها ماتت بفضل زعماء لايعرفون قيمة الوطن ٠٠٠٠
google-playkhamsatmostaqltradent