recent
أخبار ساخنة

مريم عصام تكتب الحدائق العامة في زفتي تحتضر

الحدائق العامة في مدينة "زفتي"تحتضر
تعتبر الحدائق العامه المتنفس المهم للمواطن في زفتي،حيث ان وجود الحدائق في كل مدينه من اهم الامور التي يجب الاهتمام بها،حيث أن وجود المساحات الخضراء من الاساسيات في الحياه،حيث تمثل هذه الحدائق الملجا للسكان الذين يرغبون قضاء اوقاتهم بعيدا عن الزحام ،وعن التلوث الناتج عن المصانع ،وعوادم السيارات،والاتربه وغيرها.
وتوجد هذه الحدائق في(شارع الجيش،امام نفق محطة القطارات،شارع ابو الحسايب،وغيرها من الحدائق...)
و لا تقتصر أهمية الحدائق على أنها تمثل متنزهاً لنا فقط ، بل لها أهمية أخرى و تمتد إلى البيئة حيث وجود الحدائق مهم جدا للبيئة ، و وجود الحدائق و المساحات الخضراء من أهم الاشياء الهامة حيث أن الزحام و التكدس في المدن يجعل نسبة التلوث عالية جدا مع وجود الكثير من العوادم الضارة والتي تصدر من السيارات و من المصانع ، فإن الحدائق و المساحات الخضراء هامة لأن الأشجار تقوم بامتصاص غاز ثاني أكسيد الكربون الضار و تعطينا غاز الاكسجين الذي لا حياة بدونه.
 تلعب الحكومة دور هام تجاه الحدائق ، حيث هناك وزارة البيئة و التي عليها أن تعمل على الحفاظ على هذه الحدائق الموجودة بالفعل
بل يمكن تطويرها عن طريق (إنشاء المقاعد لجلوس الأسر عليها بدلاً من الجلوس علي أرض الحديقة،انشاء المظلات،السماح للشباب بعمل مشروعات صغيرة مثل العربات المتنقلة مع تسهيل التراخيص لهم،تزويد عدد الأشجار.....)
 و العمل على إنشاء المزيد من الحدائق حفاظا على البيئة والحد من ظاهرة التلوث.
 وكما أن الدولة لها دور فعلي المواطنين دور أيضا  لأننا من يستفيد من هذه الحدائق و لذلك علينا الحفاظ عليها فهى ملك لنا نخرج فيها لقضاء الاوقات و للتنزه ، و نقوم بالحفاظ على الحدائق من خلال الكثير من الأمور حيث أنه يجب علينا أن نتركها جميلة كما وجدناها و يجب ألا نقوم بإلقاء أي قمامة أو أي شيء فيها و يجب أن نمنع أي شخص يحاول أن يقوم بفعل هذا ،
 لأن كل هذه الممارسات تفسد المنظر العام الحميل في الحديقة ، و هذا لأننا من يلجأ إلى الحديقة من أجل الاستمتاع مساحاتها الخضراء و جمالها فلا يجب أن نحمل إليها التلوث أو الضرر و الخراب .
 اخيرا/يطالب مواطنين زفتي كلا من (رئيس مجلس المدينة،النواب،وكل مسؤول أيضا) العمل على توفير الرعاية للحدائق بشكل دائم .
google-playkhamsatmostaqltradent