recent
أخبار ساخنة

مريم عصام تكتب عن جريمة محالج الاقطان بزفتي

كتبت/مريم عصام بلوزة
يحتل محصول القطن فى مصر مكانة متميزة بالنسبة للمحاصيل الحقلية فهو أحد المحاصيل التصنيعية التصديرية الهامة ،يعد القطن المصري أفضل أنواع القطن الذي يطلق عليه " قطن طويل التيلة" ولذلك يتم تصديره لجميع دول العالم تتطلب صناعة القطن خطوة " الحلج " أي تخليص زهرة القطن من البذور وفصلها عنه، ليتبعه بعد ذلك عدة صناعات منها صناعة الزيوت والعلف من نواتج القشرة بعد كسرها.
وبالرغم من أهمية القطن إلا أن محالج القطن في معظم المدن في تدهور تام،مثل مدينة زفتي يوجد بها "ثلاث محالج"لحليج الاقطان وهم (محلج الشركة العربيه،محلج مصر،محلج النيل)وهم الآن في كارثة كبيرة لأنهم في حالة وقف تام ،ولم يتم الاستفادة منهم مثل باقي محالج الاقطان نظرا لانخفاض محصول القطن وقلة المساحة المزروعة بمنطقة زفتى والمنطقة المحيطة بها.
وحيث لم تتوفر أية كمية من الأقطان لحلجها بمحلج(العربية) بزفتي خلال المواسم الماضية،فقامت الشركة بإخلاء المحلج من الآلات ونقل العمال إلى محلج ناءِ في محافظة البحيرة ثم انتهزت فرصة سقوط نظام مبارك والفوضى التي تبعته واتخذ مجلس إدارتها قراراً بتحويل أرض المحلج لمشروع سكني  سياحي  تجاري  إداري وتقدمت لرئيس مجلس مدينة زفتى في 13/4/2011 طالبة تقسيم الأرض واعتماده من المجلس المحلي تمهيداً لاعتماده من المحافظ، والهيئة العامة للتخطيط العمراني بل بدأت في طرح الأرض للبيع بالمزاد التي وصل سعرها إلى 89 مليون جنيه، وهبت العناصر الشعبية والوطنية في المدينة وتظاهروا أمام الموقع واعتصموا رافضين بيع أرض المحلج أو البناء عليها مطالبين بعودته كما اشترته الشركة مصنعا لحلج القطن وإعادة العمال الذين شردوا إلى محلجهم الذي بنوه وطوروه بعرقهم وجهدهم والي الآن يعتبر المحلج ارض جرداء تسكنه الحيوانات.
اما بالنسبة لمحلج "مصر" لحلج الاقطان(بجانب البورص بميدان الحلقة) تم بيعه طبقا لتقرير الرقابة الادارية،بأرخص الأثمان ،والآن يتم تقسيمه وبيعه لصالح رجال الأعمال
اما "النيل لحلج الاقطان" (اول طريق سندبسط)فقد تم رجوعه الي الدولة علي مستوي الجمهورية ولكن فوجئنا الآن انها تقوم بتدمير المعدات ونقل الهناجر لمصلحة من كل هذا؟؟ بالفعل لمصلحة رجال الأعمال..
أخيراً/يطالب المواطنين الدولة برجوع جميع المحالج لحلج القطن،ورجوع زراعة القطن أو استخدامها (كمصانع ،ومشروعات) للشباب او لإسكان الشباب.
google-playkhamsatmostaqltradent