recent
أخبار ساخنة

رفض شعبي لعودة اباطرة الفساد

رفض شعبي لعودة أباطرة الفساد
حالة من الإستياء تعلوا ملامح المشهد الإنتخابي خاصة مع تحالف رموز النظام السابق(رموز الحزب الوطني المنحل)مع عدة أحزاب سياسية لخوض غمار إنتخابات مجلس الشورى في عدد كبير من الدوائر الإنتخابية في محاولة يائسة لعودة ملكهم ونفوذهم المزعوم بعد قيام الشعب بتجريدهم منها عقب ثورة الخامس والعشرين من يناير 
فهل سينجح هؤلاء في تضليل الشعب المصري وتنفيذ مخطاتهم بالعودة مرة أخرى للمشهد السياسي أم ستكون لجموع الشعب المصري الأصيل كلمة أخرى؟
لذايجب على الشعب المصري الأصيل أن يحسن الإختيار ،وأن يفوت الفرصة على رموز الفساد وأباطرة الإحتكار ممن يطمعون في عودة ملكهم ونفوذهم ونسوا وتناسوا سجلهم الأسود الذي سطره الشعب في سجلات التاريخ ولفظهم وهم في سدة الحكم .

وعلى كل الأحزاب المتحالفة مع رموز الفساد مراجعة أنفسهم قبل أن يخسروا ثقة الشعب 
ويضعوا أنفسهم مع من تلوثت سمعتهم وضمائرهم  وتاريخهم في سلة واحدة.

مستقبل الوطن لا يبنيه المرتعشون ولا لصوص الحزب الوطني المنحل ولا من نهبوا أموال الدولة ولا تجار أراضي الدولة ولا سماسرة الموت في عبارة السلام  وقطار العياط ،ولا في أكياس الدم هايدلينا ،ولا من خانوا أمانة مناصبهم من مافيا المخدرات ومن مافيا السلع الغذائية ولاممن احتكروا قوت الشعب لسنوات طويلة ،ولا أصحاب الرشاوي ولامن دمروا الحياة السياسية ووضعوا مصر رهينة في أيدي الأمريكان ودمروا الصناعة الوطنية وعلى رأسها صناعة الغزل والنسيج وصناعة النصر للسيارات والحديد والصلب وكانوا أصحاب نظرية والإستيلاء على مقدرات  الشعب وثرواته وبيع ممتلكات الدوله لطائفة فاسدة أضرت بالإقتصاد الوطني وتاجرت في العملة والآثار  واستنزفت موارد الوطن لصالح حزب فاسد بالوراثة دمر قيم وثقافة المجتمع وهدم ثوابته الوطنية والأخلاقية حتي قتل روح الوطنية والانتماء في قلوب أجيال متعاقبة ضلت طريقها لحب الوطن وعرفت طريق التشدد والغلو والتطرف.
 
وعلى كل الأحزاب التي تستخدم مطية لعودة الفاسدين الخونة أن يستشعروا الحرج لأن الشعب المصري لن ينسي يوما من سرق ودمر وطن ولن ينكر يوما دورا ولا جهدا لمن ساهم في إعادة بناء هذا الوطن لأن الفرق كبير جدا بين هذا وذاك 

وعلى الشعب المصري أن يلفظهم و يقف لرموز الحزب الوطني المنحل الذين يتلونون كالحرباء ويخطبون على كل المنابر ويأكلون على كل الموائد باحثين عن المناصب والمصالح الشخصية أن يمنحهم درسا قاسيا يكون عبرة لكل الفاسدين 
فلا عودة لفاسد ولا خائن ولا مستبد ولا منحل 
كفاكم فسادا وإفسادا ،كفاكم سرقة ونهب لثروات أجيال ومقدرات أوطان
google-playkhamsatmostaqltradent