recent
أخبار ساخنة

هاجر معمر الخديوي عباس حلمي الثاني

صفحة من تاريخ مصر الذهبى
.
عام ١٩٠٣ م كان يحكم مصر أنظف وأفضل وأحسن حاكم من أولاد محمد على باشا
.
الخديوى الوطنى المخلص المحترم عباس حلمى الثانى 
.
الذى حكم البلاد من عام ١٨٩٨م وإلى أن خلعه الإنجليز عام ١٩١٤م
.
ووضعوا على عرش مصر أقذر وأحقر إنسان ممكن تخيله 
.
السلطان حسين كامل .. حاجة مقرفة كده زى السيسي أو على عبد العال .. شيء قميء.. كان جزمة قديمة فى قدم الإنجليز
.
المهم فى زمن الحاكم المحترم عباس حلمى الثانى بزغ فى طنطا نجم المواطن الكريم المنشاوى باشا 
.
من أيادى المنشاوى باشا البيضاء 
.
أحمد المنشاوي باشا
كان عين اعيان الغربية وقت الصورة كانت ثروته تقدر ب ٢ مليون جنيه
.

يقال انه كان عبقري زراعة
.

-- اول من ادخل زراعة المانجو الي مصر ( فيه ناس بتقول إن أحمد عرابي باشا هو من أحضر تقاوى المانجة عند عودته من منفاه)
.
فيعني ده شيء عظيم يستاهل عليه نيشان
.

-- ادخل زراعة الجوز واللوز والبن والعنب اليوناني الاحمر
.

-- استصلح ٣٠ الف فدان في طنطا
.
-- من مؤسسي المجلس النيابي في مصر
.

-- هو الذى انشأ مستشفي المنشاوي بطنطا الموجودة الي الان وخصص له مبلغ ٢٠٠٠ جنيه سنويا وهذا مبلغ ضخم جدا وقتها
.
-- ساهم في مشروع سكة حديد الحجاز (حلم السلطان عبد الحميد المفترى عليه)
.
مشروعاته الخيرية كتير جدا جدا
.
-- اول من ابتكر فكرة ابناء العاملين
.
حيث انه في حال وفاة اي موظف او فلاح او عامل عنده يتم توظيف ابنه الاكبر بنفس الدرجة الوظيفية ونفس الراتب واسقاط كافة ديونه
.

-- وأمتدت شفقته حتى للكلاب فخصص ٢٤ جنيه شهريا لاطعام الكلاب الضالة
.
كل هذا يحدث ونحن فى عام ١٩٠٣م والعالم من حولنا كان فى تخلف وبدائية 
.
رحم الله المنشاوي باشا وكل رجل محترم كريم أحب مصر وخدمها بدون شعارات ولا هتافات ولا خطب


google-playkhamsatmostaqltradent