recent
أخبار ساخنة

مفتاح الاستجابة للدعاء في عاشوراء

مفتاح الإستجابة للدعاء في عاشوراء

كتب / سلمي محمود حسن 

ينتظر الكثيرون يوم تاسوعاء وعاشوراء لكونها فرصة لتكفير الذنوب فمن فضائل عاشوراء أن الله تعالى جعله زمانًا لقبول التوبة وإجابتها، فعن علي رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: "إِنْ كُنْتَ صَائِمًا شَهْرًا بَعْدَ رَمَضَانَ فَصُمِ الْمُحَرَّمَ؛ فَإِنَّهُ شَهْرُ اللهِ، فِيهِ يَوْمٌ تَابَ فِيهِ عَلَى قَوْمٍ، وَيَتُوبُ فِيهِ عَلَى قَوْمٍ آخَرِينَ" رواه ابن أبي شيبة في "المصنف"، والترمذي في "الجامع" وحسنه"، والدارمي في "السنن"، وفقا للموقع الرسمي لدار الإفتاء.
ويتساءل البعض هل هناك دعاء أو أدعية معينة لعاشوراء؟ وهو ما رد عليه الشيخ عبدالحميد الأطرش، رئيس لجنة الفتوى السابق في الأزهر الشريف لـ"المدار".
ذكر الأطرش أن أفضل الدعاء بشكل عام هو حديث عن النبي صلى الله عليه وسلم: "اللَّهُمَّ إِنِّي عَبْدُكَ، ابْنُ عَبْدِكَ، ابْنُ أَمَتِكَ، نَاصِيَتِي بِيَدِكَ، مَاضٍ فِيَّ حُكْمُكَ، عَدْلٌ فِيَّ قَضَاؤُكَ، أَسْأَلُكَ بِكُلِّ اسْمٍ هُوَ لَكَ سَمَّيْتَ بِهِ نَفْسَكَ، أَوْ أَنْزَلْتَهُ فِي كِتَابِكَ، أَوْ عَلَّمْتَهُ أَحَدًا مِنْ خَلْقِكَ، أَوِ اسْتَأْثَرْتَ بِهِ فِي عِلْمِ الْغَيْبِ عِنْدَكَ، أَنْ تَجْعَلَ الْقُرْآنَ رَبِيعَ قَلْبِي، وَنُورَ صَدْرِي، وَجَلَاءَ حُزْنِي، وَذَهَابَ هَمِّي".
وشرح رئيس لجنة الفتوى السابق أن ليس هناك صيغة معينة للدعاء في أي موقف سواء في الصلاة أو حول الكعبة  ولكن يجوز للمسلم أن يدعو بما شاء لما هو في حاجة إليه وقال صلى لله عليه وسلم: "مَا مِنْ مُسْلِمٍ يَدْعُو بِدَعْوَةٍ لَيْسَ فِيهَا إِثْمٌ، وَلَا قَطِيعَةُ رَحِمٍ، إِلَّا أَعْطَاهُ اللهُ بِهَا إِحْدَى ثَلَاثٍ: إِمَّا أَنْ تُعَجَّلَ لَهُ دَعْوَتُهُ، وَإِمَّا أَنْ يَدَّخِرَهَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ، وَإِمَّا أَنْ يَصْرِفَ عَنْهُ مِنَ السُّوءِ مِثْلَهَا".
وأشار الأطرش إلى أن الله سبحانه وتعالى أمرنا بالدعاء وتكفل بالإجابة "وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ۚ"، ولكن هناك شرطا لإجابة الدعاء أن يكون المطعم حلالا والملبس حلالا والمشرب حلالا، واستعان الشيخ الأزهري بقول النبي صلى الله عليه وسلم، لسيدنا سعد بن أبي وقاص "يا سعد، أطب مطعمك، تكن مستجاب الدعوة".

وترصد "المدار" فيما يلي بعض الأدعية التي يمكن الاستعانة بها
- اللهم يا مفرج كل كرب ويا مخرج ذي النون يوم عاشوراء ويا جامع شمل يعقوب يوم عاشوراء ويا غافر ذنب داوود يوم عاشوراء ويا كاشف ضر أيوب يوم عاشوراء ويا سامع دعوة موسى يوم عاشوراء ويا سامع دعوة موسى وهارون يوم عاشوراء ويا خالق روح سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم حبيبك ومصطفاك يوم عاشوراء.

- اللهم يا محسن قد جاءك المسيء وقد أمرت يا محسن والتجاوز عن المسيء وأنت المحسن وأنا المسيء فتجاوز عن قبيح ما عندي بجميل ما عندك فأنت بالبر معروف وبالإحسان موصوف أنلني معروفك وأغنني به عن معروف من سواك يا أرحم الراحمين، وصلى الله تعالى على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا إلى يوم الدين.

- ويا رحمن الدنيا والآخرة لا إله إلا أنت اقض حاجتي في الدنيا والآخرة وأطل عمري في طاعتك ومحبتك ورضاك يا أرحم الراحمين وأحينا حياة طيبة وتوفني على الإسلام والإيمان يا أرحم الراحمين وصلى الله تعالى على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

- سبحانك اللهم وبحمدك، لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك، أنت إلهي موضع كل شكوى، ومنتهى الحاجات وأنت أمرت خلقك بالدعاء، وتكفل لهم بالإجابة إنك قريب مجيب سبحانك اللهم وبحمدك، ما أعظم اسمك في أهل السماء، وأحمد فعلك في أهل الأرض.

- سبحانك لا إله إلا أنت أسألك إجابة الدعاء، والشكر في الشدة والرخاء، سبحانك اللهم وبحمدك لا إله إلا أنت نظرت إلى السموات العلى فأوثقه أطباقها.

- سبحانك ونظرت إلى عماد الأرضين السفلى فزلزلت أقطارها، ونظرت إلى ما في البحور وجهها، فتمخض ما فيها فرقا من جلالك وهيبة لك.

- سبحانك لا إله إلا أنت، لا تحرمنى من رحمتك، ولا تعذبني وأنا أستغفرك، آمين يا رب العالمين.

- سبحانك أنت الحي لا إله إلا أنت تباركت وتعاليت عما يقول الظالمون علوا كبيرا.
google-playkhamsatmostaqltradent