مستشفي زفتي التخصصي اهمال وتقصير حدث بلاحرج

مستشفى زفتى التخصصي (الرمد)حدث ولا حرج
كتبت/مريم بلوزة
تعتبر مستشفي زفتي التخصصي (الرمد)من المستشفيات العامة التي تعالج مرضي (العيون،الانف،الاذن،الحنجرة،الاسنان،وغيرها ...)،ويوجد بها اقسام عديدة، ولكن لوحظ في الآونة الأخيرة اهمال شديد،وتقصير جسيم من جانب المسؤولين.
حيث يوجد تسريبات مياه في غرف العمليات؛مما ادي الي غلقها،كما يوجد أعطال في التكييفات والمصاعد الكهربائية وأجهزة العمليات.
كمان أن المياة منقطعة عن أكثر من نصف المبني منذ سنوات،كل هذه المشاكل تدل علي إهمال وتقصير من (وزارة الصحة ومحافظ الغربية )لامتناع مقاول شركة"ادم"بتسليم الخرائط لإصلاح الأعطال وتدل علي فساد من استلم هذه المستشفي حيث ان تم بناء مستشفي زفتي التخصصي علي أحدث طراز ٠٠ وتم إمداده بأجهزة طبية بالملايين ٠٠ تسلمتها وزارة الصحة عام "٢٠٠٨" وللآن لم يتم استخدام معظمها ((مهمل في المخازن))، ولو تم جرد المخازن لتم اكتشاف الكثير من الأجهزة الطبية التي تعاني معظم مستشفياتنا من نقصانها !!
لماذا يتم تركها في المخازن بدون فائدة؟؟؟
فهل يصل صوتنا الي وزيرة الصحة ؟؟؟ والي رئيس الوزراء ؟؟؟؟ ونحن نشتكي من نقص الأجهزة وهي موجودة بالفعل في مخازن مستشفي زفتي التخصصي؟؟ افيقوا أيها المسؤولين!!!
حيث تم عمل لجنة من الوزارة وتوفير الاعتماد المالي والي الان لم يبدأ العمل رغم وعدنا اكثر من مرة.
حيث تم ادراج المستشفي كعزل لحالات كورونا ولكنه لم يستمر بسبب ضغف الإمكانيات ومحاصرة الاهمال لها من كافة الجوانب
أخيرا/يطالب المواطنين المسؤولين بالاهتمام بتطوير المستشفي والنظر في الأجهزة المتروكة في المخازن نظرا لأنها تخدم أهل زفتي وقراها.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

الغاء العمل بالقانون ١٤٨ والعودة للقانون القديم

عاجل رابط نتيجة الثانوية العامة واخر الاخبار

توظيف الأموال فخ للنصب والاحتيال علي البسطاء بزفتي