recent
أخبار ساخنة

صبري جاد: مشاكل المصريين العالقين في الخارج في طريقها للحل

روسيلاخالد


اكدصبريجادصبريعبدةجاد"مسؤلمركزالعدلللدفاع" ان معظم مشاكلالمصريينفيالخارجفيطريقهااليالحل،بالإضافةإلىانالدولةتبذلقصارىجهودهافياجلاءالعالقينفيالخارجعنطريقرحلاتاسبوعيةللطيران.

وأضافجادايضاًانهعلىتواصلمعوزارةالخارجية،وخاصةالسفيراحمدحافظ،الذيلايتوانيلحظةفيحلمشاكلالعالقين،وانكلالمواطنينالمصريينفيالمملكةالعربيةالسعوديةيتمنقلهماليمصر،كمامسجلعليموقععودة،ويخضعونللتحاليلالازمةوالحجرلمدةاسبوعينقبلالوصولإلىبيوتهم.

واخبرجادانتماتخاذقراربعودةالطلابفيالسودان،وذلكعنطريقالمعابروالمسالةمسالةترتيباتمعالجانبالسوداني،وقالايضاًانهليسهناكدورللقنصلياتوالسفاراتالمصريةفىالخارج،لحمايةحقوقالمصريين،وآخرهامشاكلالعالقينفيالسودان،والكويت،والسعودية،ومعظمالدولالعربيةوالاوربية.

وتزايدالحديثعنالتقشفوترشيدالنفقات،خرجبعضالسياسيينمطالباًبتقليلعددالقنصلياتوالسفاراتفىالخارج،والتىيبلغعددها196 سفارةوقنصلية،فىحينأندولةمثلالولاياتالمتحدةالأمريكيةلديها117 سفارةفقط،وبذلكتعتبرمصرمنأكثرالدولذاتالتمثيلالدبلوماسىفىالعالم.

وقالصبريجادمؤسسحكومةالظل:هليعقلأنيكونلمصر5 قنصلياتفىأمريكا؟وهليعقلأنتكونلناسفارةفىروما،وأخرىفىالفاتيكانوالمسافةبينهمالاتتعدىبضعةكيلومترات،وأكدأنعددالدبلوماسيينالمصريينفىتزايدمستمر،مطالباًبضرورةإلغاءالمكاتبالثقافيةفىالخارجخاصةأنهناكعدداًمنالدولقامبهذاالإجراءمنقبلواقتصادياتهاأفضلمنالاقتصادالمصرى.

ويرىجادانالحليتمثلفيتخفيضعددالبعثاتالمصريةفىالخارج،فالمصريونفىالخارجلايشعرونبدورهذهالسفاراتوالقنصليات،ونفقاتهاكبيرة،وكلهابالعملةالصعبةالتىتعانىمصرمنأزمةشديدةفيهاانعكستعلىأسعاركلشىء،ومعتزايدأزمةالدولار.

وانتفاقممشكلاتالاقتصادالمصري،ومطالبترشيدالإنفاقالحكومي،عادتالأصواتمرددةنفسالمطلبالقديم،بتخفيضعددهذهالبعثاتالدبلوماسية،إلاأنهفىإطارسياسةالتقشف،حتىفىإطارتحديدالأولويات،تتخذالدولإجراءاتعديدةمنهاتقليلعددالبعثاتالدبلوماسية،وليساغلاقالسفاراتحتىلايفهمالأمرعلىأنهقطعللعلاقاتبينالدول،ولكنالإجراءالمتبعهوتقليلعددالبعثات،وهذاالاجراءلايكونلهأىردودفعلسياسيةأودبلوماسية.

وأضافأنكثيراًمنالدوللجأتلمثلهذاالإجراءليسمنأجلالتقشففقط،ولكنفىاطارالعلاقاتالثنائيةبينالدولوحجمالتبادلالتجارىبينها،وعددالمصريينالموجودينفىالدولالأجنبية،وهذاالاجراءتتبعهالدولكلفترةوليسفيهأىغضاضة.

ويمكنأنتستفيدمنهذاالعددمنالقنصلياتوالسفاراتمهماكانكبيراً،بتحويلهاإلىمراكزتجارية،لتسويقالمنتجاتالمصريةفىالخارج،وبذلكلنتكونهذهالسفاراتعبئاًعلىالدولة،ولكنهاتتحولإلىمراكزترويجية للمنتجات ،والمشروعاتالكبرىمثلمشروعقناةالسويس،كمايمكنالاستفادةمنهابعملمعارضللمنتجاتالمصريةكمافعلتالصين،ويكفىأننذكرأنقنصليةالصينفىجدةمقامةفىمولتجاري.
google-playkhamsatmostaqltradent